احدث العناوين الأخبار العشوائیة أکثر الأخبار مشاهدة
  • نبارك لكم ميلاد أمل المستضعفين الإمام الحجة المهدي المنتظر عجل الله فرجه
  • ذکري مولد الامام علي بن الحسين زين العابدين عليهما السلام
  • ولادة أبي الفضل العباس (ع) بن أمير المؤمنين (ع) الملقب بقمر بني هاشم وساقي عطاشى كربلاء
  • نبارك لكم والامة الاسلامية ذكرى حلول الثالث من شعبان يوم ميلاد أبي الأحرار الإمام أبي عبدالله الحسين عليه السلام
  • عظم الله أجورنا وأجوركم بوفاة زينب بنت الإمام علي بن أبي طالب ( عليه السلام )
  • اسعد الله ايامكم بولادة الإمام علي بن أبي طالب(ع)
  • نبارك لكم ذكرى ولادة الامام الجواد عليه السلام
  • اعلان مجالس الفاطمية في الأهواز من قبل مكتب آية الله الشيخ عباس الكعبي
  • آية الله الكعبي يرسل رسالة تعزية بعد وصول نبأ رحيل الحاج المجاهد المرحوم السيد داغر الموسوي تغمده الله برحمته الواسعة
  • بيان آية الله الشيخ عباس الكعبي اثر وصول نبأ رحيل حجة الاسلام و المسلمين فضيلة الشيخ الحاج چاسب آلبوغبیش تغمده الله برحمته الواسعة
  • نعزي صاحب العصر والزمان والأمة الإسلامية بوفات فاطمة المعصومة سلام الله عليها
  • نبارك لكم ذكرى ولادة الإمام العسكري عليه السلام
  • دان المجلس الأعلى لجماعة العلماء و المدرسين في الحوزة العلمية بقم المقدسة حكم محكمة الجنايات الكويتية بحق الشيخ حسين المعتوق
  • نبارک لکم و لجمیع الأمة الإسلامية عيد ميلاد النبي الأعظم صلى الله عليه و آله و سلم
  • آیة الله الكعبي يعزي الربيعة
  • إحتفال بهيج في حسينية مركز الامام الحسين عليه السلام في الاهواز مع مراسيم تعمم مجموعة من طلاب
  • أربعين استشهاد الامام الحسين عليه السلام
  • بيان آية الله الشيخ عباس الكعبي حول الجريمة الارهابية في الاهواز
  • الشيخ الكعبي يؤكد على “مشروعية المقاومة” في البحرين
  • زيارة الشيخ آية الله عباس الكعبي (دام ظله) لمدرسة الولاية
  • احدث العناوين

    الأخبار العشوائیة

    أکثر الأخبار مشاهدة

    نبارك لكم والامة الاسلامية ذكرى حلول الثالث من شعبان يوم ميلاد أبي الأحرار الإمام أبي عبدالله الحسين عليه السلام



    نبارك لكم والامة الاسلامية ذكرى حلول الثالث من شعبان يوم ميلاد أبي الأحرار الإمام أبي عبدالله الحسين عليه السلام


    وُلد الإمام الحسين سلام الله عليه.. فكان رسول الله صلّى الله عليه وآله في استقباله والسرور يغمره، وقد عمّت البشرى سماواتِ الله تعالى وأرضيه، وذلك في عشيّة الخميس ليلة الجمعة، الثالث من شعبان الخير، في السنة الرابعة من الهجرة النبويّة المباركة.

    قال الحموينيّ مسنِداً خبرَه إلى ابن عبّاس أنّه قال: لمّا وُلد الحسين بن عليّ أوحى الله عزّوجلّ إلى « مالك » خازن النار أن أخمِدِ النيران على أهلها؛ لكرامة مولود وُلد لمحمّدٍ في دار الدنيا .

    أخذه جدُّه المصطفى الأكرم صلّى الله عليه وآله وسلّم وضمّه إلى صدره القدسيّ ثمّ قبّله، بعد ذلك أذّن في أُذنه اليمنى وأقام في اليسرى، وسمّاه ـ بأمر الله تعالى ـ «حُسَيناً»، وعقّ عنه كبشاً، وقال لأُمّه فاطمة صلوات الله عليها: إحلقي رأسه وتصدّقي بوزنه فضّة . وحنّكه صلّى الله عليه وآله بِرِيقه الزكيّ العاطر، وقيل: عقّ عنه بشاةٍ وتصدّق بِزِنة شعره المبارك.